أفضل طرق العلاج الحديثة لمرض الجنف *بالتفصيل*

علاج مرض الجنف

لقد إنتشرت العديد من الإضطرابات و الأمراض المختصة بالعامود الفقري في الفترة الأخيرة.

و إن كنت لا تعرف بعضاً من تلك الأمراض فإن مشكلات العظام قد تكون متشابهة و محدودة حتى و إن إختلفت مسمياتها.

و لكن مرض الجنف قد لا يأتي في مقدمة الأمراض التى قد يصاب بها الأفراد فهو لا يعتبر أحد الأمراض المنتشرة.

و هو مرض يصيب العمود الفقري مسبباً إلتواء به مما يصعب من الحركة.

و سنقوم في المقال التالي بتعريفك أكثر على مرض الجنف ، و أسباب حدوث هذا المرض و الأعراض المميزة له أيضاً ، و طرق علاجه .


ما هو مرض الجنف؟

في الوضع السليم يكون العمود الفقري مستقيماً عند النظر إليه من الوراء أو من الأمام.

و لكن في حالة الجنف يظهر إلتواء في العمود الفقري ثلاثي الأبعاد نحو أحد جانبي الجسم.

و يكون ذلك بسبب ظهور النمو المتسارع في سن معين.


هل يعتبر مرض الجنف منتشراً؟

لقد أظهرت الأبحاث أن من 2 – 3 % من الأشخاص يعانون من الجنف.


ما هي أسباب و عوامل الإصابة بمرض الجنف؟

قد تكون الأسباب غير معروفة ، و لكن هناك حالات عديد قد تسبب مرض الجنف مثل:

⬅️ وجود إعوجاج خلقي في مبني العمود الفقري.

⬅️ حدوث إصابات مختلفة في العمود الفقري مما يسبب أشكالاً مختلفة من الشلل، أو العديد من أمراض العضلات كالشلل الدماغي و ضمور العضلات يسبب إلتواء في العمود الفقري.

⬅️ حدوث مشكلات بنيوية في الهيكل العظمي مثل وجود أحدي الساقين أكثر من الأخري مما يسبب إعوجاج أثناء المشي و مع المداومة على ذلك يحدث إعوجاج في العمود الفقري.

⬅️ حدوث إصابات مختلفة في العمود الفقري من جراء حادثة أو مرض مثل تخلخل العظم، و إلتهاب المفاصل.

⬅️ الجنس: يعتبر من أحد العوامل التى تزيد من حدة المرض فإن مرض الجلف يكون أكثر حدة عند السيدات.


ما هي أنواع مرض الجنف؟

يقوم أخصائي العظام بتحديد نوع الجنف، و يضع الخبراء في هذا المرض مجموعة من الأنواع:

  • الجنف مجهول السبب : و هو الأكثر شيوعاً ، و يمكن للأطفال الحصول عليه في أي سن ، و لكن يمكن أن يحدث أثناء البلوغ عند حدوث طفرة في نمو الطفل .
  • الجنف الخلقي : و هذا النوع يحدث عند حدوث شيئ خاطئ مع الطريقة التى تشكلت و وضعت بها بعض الفقرات في حين كان الطفل ينمو في الرحم .
  • الجنف الناجم عن حالة طبية : فقد يصاب بعض الأطفال بالجنف بسبب وجود مشكلة طبية طويلة الأجل تؤثر على العضلات أو الهيكل العظمي مثل مرضي ضمور العضلات و الشلل الدماغي .

ما هي أعراض مرض الجنف؟

هناك بعض الأعراض المميزة لهذا المرض دوناً عن غيره فإن إعوجاج العمود الفقري له علامات مميزة مثل :

⬅️ إرتفاع الكتفين غير متساو.

⬅️ يكون أحد لوحين الكتفين أكثر بروزاً من الآخر.

⬅️ وجود إرتفاع مختلف للفخذين.

⬅️ يكون خط الخصرين غير مستقيم.

و عند وجود أحد تلك الأعراض فإنه يشتبه في الإصابة بمرض الجنف و يفضل زيارة الطبيب .


كيفية تشخيص مرض الجنف ؟

يقوم الطبيب بالتشخيص المبدأي من خلال الفحص البدني.

و لكن يجب الخضوع للأشعة السينية ، أو الخضوع لأشعة أكثر تطوراً مثل الرنين المغناطيسي ، و التصوير المقطعي المحوسب.

هل يمكن الإصابة بمضاعفات لمرض الجنف؟

فى الغالب فإن المصابون بالجنف يعانون بألم في الظهر بشكل عام أكثر من عامة الناس.

و قد يسبب مرض الجنف وجود خلل في الأعضاء الموجودة داخل القفص الصدري و بوجه خاص القلب و الرئتين.

مما قد يؤدي إلى ضيق النفس و الإلتهابات الرئوية، و في حالات صعبة من مرض الجنف قد يسبب فشل في القلب.


كيفية علاج مرض الجنف ؟

إن في أغلب الحالات يكون العلاج سهلاً.

و لكنه يتطلب المتابعة المستمرة على الأقل مرة كل أربعة أشهر أو ستة أشهر لعمل فحص إن كان هناك تزايد في مستوي إنحدار العامود الفقري.

 و يجب إتخاذ الطبيب القرار بشأن الحالة و الحاجة للبدء بمعالجة الجنف، و يتم إتخاذ هذا الإجراء إستناداً على الآتي:

  • مدى خطورة الحالة و صعوبتها : و يتم معرفة ذلك من خلال معرفة زاوية الجنف التي يتم قياسها من الصورة.
  • جنس المصاب : إن معالجة البنات المصابات في مرحلة مبكرة أمر هام جداً نظراً لتفاقم الجنف لديهن على نحو أكبر.
  • شكل الجنف : و يكون الجنف عبارة عن إنحراف على حرف S و يكون أكثر عرضة للتفاقم بصورة أكبر و لذلك يفضل علاجه في مرحلة مبكرة.
  • سن العظام : كلما كانت العظام أصغر كلما زاد إحتمال للتفاقم أكبر.
  • موضع الجنف : فكلما كان الجنف في منطقة أعلى من العمود الفقري كلما زادت الحاجة أكثر لمعالجته.

طرق معالجة مرض الجنف 

هناك 3 طرق اساسية لمعالجة الجنف:

👈 التدخل الجراحي : و يكون ذلك في الحالات الخطرة التى يمكن من خلالها اللجوء لتثبيت عدة فقرات مع بعضها البعض من خلال عظام أو قطع حديدية.

و يمنع ذلك الإستمرار في إنحراف الفقرات من خلال العملية.

و تقوم تلك العملية بتغيير زاوية العمود الفقري قليلاً ، و لكن لا يمكن الوصول إلى عمود فقري مستقيم تماماً .

👈 الحزام الطبي : و تعتبر هذه هي الطريقة المفضلة في الحالات الأقل صعوبة عندما يكون التخوف من زيادة الأمر سوءً.

و يتم إرتداء هذا الحزام خلال النهار و الليل، و يعمل الحزام على ثني الظهر في الإتجاه المعاكس.

و يمكن خلعه للقيام بنشاط معين، و لكن يجب إرتداؤه لأطول فترة ممكنة ، و يستمر حتي التوقف عن النمو.

👈 تناول مكملات تساعد على ثبات الفقرات وسلامة الأنسجة و الغضاريف : و تكون تلك المكملات بمثابة العامل المقوي للمفاصل و العضلات لتمسك بعضها البعض حتى لا يحدث إلتواء بها.

و قد تكون كوسيلة وقائية أو وسيلة علاجية بعد حدوث المرض.

و من أكثر المنتجات المناسبة للتخفيف من مرض الجنف هو : مستخلص الرمان مع بلح البحر Vitraplus J-Flex، و يعطي نتائج مذهلة في التقليل من الإلتهابات التى قد يسببها الإلتواء في مرض الجنف.

كما يقوم بتسكين الألم، و علاج التيبس في المفاصل.

كما أنه يعطي نتائج ملحوظة في وقت قصير بالنسبة للمنتجات الأخري.

و يحمي Vitraplus J-Flex الغضاريف من الإلتواء و التآكل الذي يسببه مرض الجنف ، و يقوم بحماية العظام من الإلتواء أيضاً.

إن كنت تستخدم الحزام الطبي فإنه عليك أن تجرب المنتج ليساعدك على رجوع عظام العمود الفقري لمكانها .

Summary
Article Name
أفضل طرق علاج الحديثة لمرض الجنف *بالتفصيل*
Author
Publisher Name
Zahrawy.net
Publisher Logo
اختار عملتك
USD دولار أمريكي

The product has been added to your cart.

Continue shopping View Cart